الأرشيف الشهري: فبراير 2014

تأملات في نتائج تجربة الاكتتاب في مسيعيد

تستحق التجربة الفريدة للاكتتاب في أسهم شركة مسيعيد للبتروكيماويات  أن نقف عندها لنتأمل ما أسفرت عنه من نتائج، وما أفرزته من معطيات، خاصة وأن اكتتابها كان الأول في سلسلة من اكتتابات لقطر للبترول ستتوالى في السنوات القادمة. وقد جاء طرح أسهم مسيعيد بأشياء جديدة ومبتكرة لم تعرفها الاكتتابات السابقة، من أجل تحقيق المصلحة المجتمعية لأكبر عدد من القطريين.  ولكي نفهم ما جرى أشير بداية إلى  أنه كان لافتاً للانتباه على مدى الأعوام القليلة السابقة أن هناك عقم واضح في آلية إنشاء شركات مساهمة عامة وطرحها للاكتتاب، حيث لم تشهد البورصة إدراج أية شركات جديدة بعد مزايا،  لأسباب عديدة. ولذلك قد لا يكون مصادفة أن يتزامن الاكتتاب في مسيعيد مع نظر مجلس الوزراء دراسة حول وضع القطاع الخاص وإمكانية  تنشيطه وتغيير قواعد العمل بما يكسبه حيوية ويمكنه من الإنطلاق لتأسيس شركات جديدة في المستقبل. وأعود لنتائج الاكتتاب فأشير إلى الآتي: متابعة قراءة تأملات في نتائج تجربة الاكتتاب في مسيعيد