التقرير الأسبوعي عن أداء البورصة للفترة 8 – 12 مارس

المؤشر العام ينخفض بنسبة 11.59% إلى 8230 نقطة

وسط حالة من الهلع والخوف، تواصل مسلسل انهيار الأسعار ومؤشرات الأسواق العالمية خلال الأسبوع، حيث انخفضت أسعار النفط بقوة بعد قرار السعودية زيادة إنتاجها النفطي إلى الحد الأقصى، ربما لصرف الأنظار عما جرى من اعتقالات لعم الأمير وأبني عمه. وسرعان ما تدحرجت أسعار الأسهم والمؤشرات في البورصات العالمية ولحقت بأسعار النفط، في مسلسل يبدو أنه سيستمر في الأسابيع القادمة أيضاً. وقد فقدت بورصة قطر خلال الأسبوع 1079 نقطة، وفقد المستثمرون 59.1 مليار من قيمة أسهمهم في أسبوع واحد.

وفي تفصيل ما حدث يشير مركز البيرق للدراسات، استناداً إلى بيانات التقرير الأسبوعي لموقع بورصة قطر، إلى أن المؤشر العام قد انخفض بنحو 1079 نقطة وبنسبة 11.59% عن الأسبوع السابق ليصل إلى مستوى 8230.4 نقطة، كما انخفض مؤشر الريان الإسلامي بنسبة 8.68%. وقد انخفضت كل المؤشرات القطاعية، وكان أكثرها انخفاضاً مؤشر قطاع الاتصالات بنسبة 18.71%، ثم مؤشر قطاع التأمين بنسبة 14.31%، ثم مؤشر قطاع البنوك بنسبة 12.38%، ثم مؤشر قطاع الصناعة بنسبة 9.77%، فمؤشر قطاع العقارات بنسبة 9.42%، ثم مؤشر قطاع النقل بنسبة 8.5%، ثم مؤشر قطاع الخدمات بنسبة %2.66.
ومع انخفاض المؤشر العام وكل من المؤشرات القطاعية، فإن أسعار أسهم 41 شركة قد انخفضت في مقدمتها سعر سهم الدولي الإسلامي بنسبة 21.67%، ثم سعر سهم قطر للتأمين بنسبة 19.94%، ثم سعر سهم أوريدو بنسبة 19.1%، ثم سعر سهم المتحدة للتنمية بنسبة 18.41%، فسعر سهم الرعاية بنسبة 18.26%. وفي المقابل، فإن أسعار أسهم 5 شركات فقط قد ارتفعت في مقدمتها سعر سهم إزدان بنسبة 6.60%، ثم سعر سهم السينما بنسبة 4.03%، ثم سعر سهم العامة للتأمين بنسبة 1.24%، فسعر سهم زاد بنسبة 1.03%، فسعر سهم الخليجي بنسبة 0.76%.

وقد لاحظ مركز البيرق للدراسات، أن إجمالي حجم التداول قد بلغ في أسبوع نحو 2061 مليون ريال بمتوسط 412.2 مليون ريال. وجاء التداول على سهم الوطني في المقدمة بقيمة 403.9 مليون ريال، يليه التداول على سهم الريان بقيمة 224.1 مليون ريال، ثم سهم وقود بقيمة 186 مليون ريال، ثم سهم المصرف بقيمة 121.8 مليون ريال، ثم سهم صناعات بقيمة 96.5 مليون ريال، فسهم الدولي بقيمة 95.9 مليون ريال.

لاحظ مركز البيرق أن المحافظ الأجنبية قد انفردت بالبيع الصافي بقيمة 300 مليون ريال، في حين اشترت المحافظ القطرية صافي بقيمة 171.3 مليون ريال، واشترى الأفراد القطريون صافي بقيمة 109.5 مليون ريال، واشترى الأفراد الأجانب صافي بقيمة 19.1 مليون ريال.

وكان من محصلة ما جرى في أسبوع أن انخفضت الرسملة الكلية لأسهم البورصة بنحو 59.1 مليار ريال إلى مستوى 461.3 مليار ريال، وانخفض مكرر الربح إلى مستوى 11.91 مرة مقارنة بـ 13.41 قبل أسبوع.