التقرير الأسبوعي عن أداء البورصة للفترة من 5 – 9 أبريل

المؤشر العام يرتفع بنسبة 6.28% إلى 8989.8 نقطة


عادت بورصة قطر إلى الانتعاش القوي خلال الأسبوع على وقع الأخبار التي تحدثت عن اجتماع منتظر يوم الخميس لكل منتجي النفط في العالم بما في ذلك دول الأوبك وروسيا ومنتجين آخرين، وهو الاجتماع الذي تم تأجيله في وقت لاحق من يوم الخميس. ويأمل المراقبون أن يتم الاتفاق على خفض إنتاج النفط في العالم بنحو 10 مليون برميل يومياً حتى تعود أسعار النفط إلى الارتفاع. وقد نشط المؤشر العام لبورصة قطر في معظم أيام الأسبوع، وارتفع بنحو 531.5 نقطة تجاوز بها مستوى 9000 نقطة، قبل أن يتراجع دونها قليلاً عند الإقفال يوم الخميس إلى مستوى 8989.8 نقطة.

وفي تفصيل ما حدث يشير مركز البيرق للدراسات، استناداً إلى بيانات التقرير الأسبوعي لموقع بورصة قطر، إلى أن المؤشر العام قد ارتفع بنحو 531.5 نقطة وبنسبة 6.28% عن الأسبوع السابق ليصل إلى مستوى 8989.8 نقطة، كما ارتفع مؤشر الريان الإسلامي بنسبة 7.91%. وقد ارتفعت كل المؤشرات القطاعية وكان أكثرها ارتفاعاً مؤشر قطاع الصناعة بنسبة 9.68%، ثم مؤشر قطاع الاتصالات بنسبة 7.24%، ثم مؤشر قطاع العقارات بنسبة 5.44%، فمؤشر قطاع الخدمات والسلع بنسبة 5.42%، فمؤشر قطاع البنوك بنسبة 5.41%، فمؤشر قطاع التأمين بنسبة 5.04%.

ومع ارتفاع المؤشر العام وكل المؤشرات القطاعية، فإن أسعار أسهم 45 شركة قد ارتفعت في مقدمتها سعر سهم الطبية بنسبة 39.6%، ثم سعر سهم الخليج الدولية بنسبة 27.9%، ثم سعر سهم مسيعيد بنسبة 24.1%، ثم سعر سهم الخليج التكافلي بنسبة 18.8%، فسعر سهم دلالة بنسبة 18.1%، ثم سعر سهم المستثمرين بنسبة 15.9%.

وقد لاحظ مركز البيرق للدراسات أن إجمالي حجم التداول قد بلغ في أسبوع نحو 1386.2 مليون ريال بمتوسط 277.2 مليون ريال. وجاء التداول على سهم الوطني في المقدمة بقيمة 155.8 مليون ريال، يليه التداول على سهم مسيعيد بقيمة 123.4 مليون ريال، ثم سهم إزدان بقيمة 79.5 مليون ريال، ثم سهم بروة بقيمة 69.6 مليون ريال، فسهم الريان بقيمة 69.5 مليون ريال، فسهم المصرف بقيمة 61.1 مليون ريال.

كما لاحظ مركز البيرق أن المحافظ الأجنبية قد انفردت بعمليات الشراء الصافي مقابل كل الفئات الأخرى بقيمة 169.6 مليون ريال، في حين باع الأفراد القطريون صافي بقيمة 142.9 مليون ريال، وباعت المحافظ القطرية صافي بقيمة 18.1 مليون ريال، وباع الأفراد غير القطريين صافي بقيمة 6.3 مليون ريال.

وكان من محصلة ما جرى في أسبوع أن ارتفعت الرسملة الكلية لأسهم البورصة بنحو 30.7 مليار ريال إلى مستوى 508.6 مليار ريال، وارتفع مكرر الربح إلى مستوى 13.19 مرة مقارنة بـ 12.40 قبل أسبوع.