التقرير الأسبوعي عن أداء البورصة للفترة من 3 – 7 مايو


المؤشر العام يرتفع هامشياً بنسبة %0.4 إلى 8799.3 نقطة

استفادت تداولات البورصة من تحسن أسعار النفط إلى 30 دولاراً للبرميل بعد دخول اتفاق الأوبك+ حيز التنفيذ اعتباراً من الأول من شهر مايو. ومع ذلك ساد التداولات تركيز ملحوظ على الأسهم غير القيادية والخاسرة منها على وجه الخصوص مما استدعى الهيئة أن تسأل شركة المستلزمات الطبية عن سبب ارتفاع حجم التداولات على سهمها على غير العادة، فأجابت الشركة إجابات عمومية منها: العوامل الاقتصادية، ونتائج الشركة، وعوامل تتعلق بالمستثمرين والمتداولين في السوق.

وفي تفصيل ما حدث يشير مركز البيرق للدراسات، استناداً إلى بيانات التقرير الأسبوعي لموقع بورصة قطر، إلى أن المؤشر العام قد ارتفع بنحو 35.3 نقطة وبنسبة 0.40% عن الأسبوع الماضي ليصل إلى مستوى 8799.3 نقطة، كما ارتفع مؤشر الريان الإسلامي بنسبة 1.97%. وقد ارتفعت أربعة من المؤشرات القطاعية كان أكثرها ارتفاعاً مؤشر قطاع العقارات بنسبة 7.18%، ثم مؤشر قطاع الصناعة بنسبة 4.11%، فمؤشر قطاع النقل بنسبة 3.62%، ثم مؤشر قطاع الخدمات والسلع بنسبة 0.43%، في حين انخفض مؤشر قطاع الاتصالات بنسبة 4.37%، ثم مؤشر قطاع التأمين بنسبة 1.09%، فمؤشر قطاع البنوك بنسبة 0.80%.

ومع ارتفاع المؤشر العام وأربعة من المؤشرات القطاعية، فإن أسعار أسهم 29 شركة قد ارتفعت في مقدمتها سعر سهم الطبية بنسبة 31.74%، ثم سعر سهم المتحدة للتنمية بنسبة 18.72%، ثم سعر سهم قامكو بنسبة 15.42%، ثم سعر سهم الخليج الدولية بنسبة 13.88%، فسعر سهم إزدان بنسبة 13.07%. وفي المقابل، فإن أسعار أسهم 17 شركة قد انخفضت في مقدمتها سعر سهم أوريدو بنسبة 4.69%، ثم سعر سهم قطر وعـُمان بنسبة 3.55%، فسعر سهم فودافون بنسبة 3.38%، فسعر سهم المصرف بنسبة 2.84%، فسعر سهم الأول بنسبة 2.59%.

وقد لاحظ مركز البيرق للدراسات أن إجمالي حجم التداول قد بلغ في أسبوع نحو 2009 مليون ريال بمتوسط 401.8 مليون ريال. وجاء التداول على سهم إزدان في المقدمة بقيمة 280.7 مليون ريال، يليه التداول على سهم الوطني بقيمة 206 مليون ريال، ثم سهم ناقلات بقيمة 175.1 مليون ريال، ثم سهم قامكو بقيمة 99.4 مليون ريال، ثم سهم مزايا بقيمة 70.7 مليون ريال، ثم سهم صناعات بقيمة 65.3 مليون ريال.

كما لاحظ مركز البيرق أن المحافظ القطرية قد انفردت بالشراء الصافي بقيمة 164 مليون ريال، وباعت المحافظ الأجنبية صافي بقيمة 96.5 مليون ريال، في حين باع الأفراد القطريون صافي بقيمة 49 مليون ريال، وباع الأفراد الأجانب صافي بقيمة 18.5 مليون ريال.

وكان من محصلة ما جرى في أسبوع أن ارتفعت الرسملة الكلية لأسهم البورصة بنحو 5.7 مليار ريال إلى مستوى 499.6 مليار ريال، وارتفع مكرر الربح إلى مستوى 13.49 مرة مقارنة بـ 13.09 مرة قبل أسبوع.