تقرير أداء البورصة للفترة من 21 – 25 يونيو 2020

المؤشر العام ينخفض بنسبة 1.45% إلى 9185 نقطة

لم يتمكن مؤشر البورصة من مواصلة مسلسل ارتفاعاته السابق الذي وصل به حتى 19 يونيو إلى مستوى 9320 نقطة، وانخفض هذا الأسبوع دون حاجز المقاومة عند مستوى 9200 نقطة وصولاً إلى مستوى 9185 نقطة. وكان من مبررات التراجع عالميا أن توقف سعر نفط برنت حول مستوى 40 دولاراً للبرميل، وعلى المستوى المحلي، غياب الأسهم القيادية عن تسجيل الارتفاعات. وقد كان من أهم ما لوحظ خلال الأسبوع انكماش التداولات الصافية بوجه عام، وللأفراد القطريين بوجه خاص. كما لوحظ استمرار مسلسل الارتفاع القوي وغير المفهوم لأسعار أسهم شركات نتائجها المالية ضعيفة، أو أنها خاسرة مثل السلام، ودلالة.

وفي تفصيل ما حدث، يشير مركز البيرق للدراسات، استناداً إلى بيانات التقرير الأسبوعي لموقع بورصة قطر، إلى أن المؤشر العام قد انخفض بنحو 135.2 نقطة وبنسبة 1.45% عن الأسبوع السابق ليصل إلى مستوى 9185 نقطة، كما انخفض مؤشر الريان الإسلامي بنسبة 1.32%. وقد انخفضت ستة من المؤشرات القطاعية كان أكثرها انخفاضاً مؤشر قطاع الصناعة بنسبة 2.10%، ثم مؤشر قطاع الاتصالات بنسبة 1.28%، ثم مؤشر قطاع الخدمات والسلع بنسبة 0.76%، فمؤشر قطاع البنوك بنسبة 0.63%، فمؤشر قطاع الخدمات والسلع بنسبة 0.15%، فمؤشر قطاع التأمين بنسبة 0.10%، في حين اقتصر الارتفاع على مؤشر قطاع النقل بنسبة 0.50%.

ورغم انخفاض المؤشر العام وستة من المؤشرات القطاعية، فإن أسعار أسهم 23 شركة قد ارتفعت؛ في مقدمتها سعر سهم السلام بنسبة 24.48%، ثم سعر سهم دلالة بنسبة 18.75%، فسعر سهم الإسلامية القابضة بنسبة 17.90%، ثم سعر سهم مزايا بنسبة 8.97%، ثم سعر سهم أعمال بنسبة 4.99%. وفي المقابل، فإن أسعار أسهم 22 شركة قد انخفضت في مقدمتها سعر سهم بنك الدوحة بنسبة 5.08%، فسعر سهم الدولي الإسلامي بنسبة 4.73%، فسعر سهم الأهلي بنسبة 4.42%، فسعر سهم صناعات بنسبة 4.40%، ثم سعر سهم الإسلامية للتأمين بنسبة 2.99%.

وقد لاحظ مركز البيرق للدراسات أن إجمالي حجم التداول قد انخفض في أسبوع بنسبة 15% إلى نحو 1757.1 مليون ريال، بمتوسط يومي 351.4 مليون ريال. وجاء التداول على سهم الوطني في المقدمة بقيمة 174.4 مليون ريال، يليه التداول على سهم السلام بقيمة 111.5 مليون ريال، فسهم الطبية بقيمة 109.3 مليون ريال، ثم سهم الإسلامية القابضة بقيمة 100.1 مليون ريال، ثم سهم مزايا بقيمة 94.3 مليون ريال، فسهم إزدان بقيمة 93.3 مليون ريال.

وقد اشترت المحافظ القطرية صافي بقيمة 24.3 مليون ريال، واشترت المحافظ الأجنبية صافي بقيمة 0.7 مليون ريال، في حين باع الأفراد القطريون صافي بقيمة 24.1 مليون ريال، وباع الأفراد الأجانب صافي بقيمة 0.8 مليون ريال.

وكان من محصلة ما جرى في أسبوع أن انخفضت الرسملة الكلية لأسهم البورصة بنحو 4.3 مليار ريال إلى مستوى 524.9 مليار ريال مقارنة بـ 529.1 مليار ريال قبل أسبوع، وانخفض مكرر الربح إلى مستوى 14.25 مرة مقارنة بـ 14.37 مرة قبل أسبوع.